فضيحة مجموعة مدارس الأمانة بطنجة

 

فضيحة مجموعة مدارس الأمانة 
انتشار الأمراض بين التلاميذ
 
يشتكي أباء التلاميذ الممدرسين في أقسام مدارس الأمانة الكائنة بزنقة ابن زيدون بطنجة، من انتشار مجموعة من الأمراض المعدية داخل هذه المؤسسة التعليمية الخاصة، بحيث أصيب بها و تضرر منها فلذة أكبادهم.
 
هذه الأمراض هي عبارة عن مرض الزكام و وباء قمل الرأس المعدي، الذي هو اكثر خطورة، بحيث يتمركز في شعر الرأس ويتوالد في كل دقيقة بالمئات، يتغدى بامتصاص الدماء و يسبب الحكة و يصل طوله مابين 2-4 ملم، و ينتقل بين التلاميذ كالنار في الهشيم.
 
ضهرت أعراض هذا الوباء في البداية عند الإناث المسجلين بقسم التهيئة الثالث، و ترجح مصادرنا ان ذالك بسبب سوء التنظيم داخل المدرسة و نقص النظافة و انعدام اليات العلاج و الوقاية من لدى إدارة المؤسسة، و لم تستبعد مصادرنا ان يكون حتى اكتضاض سيارات النقل التابعة لمجموعة مدارس الأمانة يساهم في انتشار هذه الأمراض المعدية.
 
أمام إصابة و مرض التلاميذ، لم يعد يعرف أولياء أمورهم من اصحاب الدخل المحدود، هل سينفقون قوت يومهم على مصاريف الفحص الطبي و الصيداليات، أم سيؤدون به مستحقات التمدرس الشهري الباهض.