اتحاد طنجة يفوز على ضيفه و يضاعف حضوضه للصعود الى القسم الاول

 

تمكن اتحاد طنجة من خطف فوز مهم عزز به صدارته لبطولة القسم الوطني الثاني بانتصاره على ضيفه أولمبيك الدشيرة، في إطار فعاليات الدورة 17، في مباراة شهدت تواجد حوالي 34 مناصر للفريق الأبيض والأزرق في الملعب الكبير بالزياتن.

اتحاد طنجة دخل بالتشكيلة التالية: في حراسة المرمى بيسطارة، في الدفاع جبور وآيت الدرهم وخلفي وملحاوي، في الوسط شرادي ومرابط وهيرفي، ثم الثلاثي الهجومي أوشريف وكوروما وبدر زكي.

المباراة انطلقت بضغط من المحليين على مرمى الدشيرة الذي استمات لاعبوه في الدفاع، مع محاولات متعددة لكن دون جدوى، حيث انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي.

الشوط الثاني انطلق على نفس إيقاع الشوط الأول، ضغط طنجاوي متواصل واستبسال من دفاع أولمبيك الدشيرة، إلى حدود الدقيقة الدقيقة 64 من عمر اللقاء، ترجمها عادل مرابط إلى هدف.

وأهدر الضيوف ضربة جزاء في الدقيقة 34 من الشوط الثاني، قبل أن يطلق البديل امعيش رصاصة الرحمة على آمال الفريق الزائر بهدف ثان في الدقيقة 36 معلنا الانتصار للفريق لفارس البوغاز.

بعد تأمين الفوز أطلقت الجماهير العنان لأفراحها بهذا الفوز الذي قرب اتحاد طنجة من حلم الصعود الذي طال انتظاره.

بهذا الفوز رفع اتحاد طنجة رصيده من النقاط إلى 36 نقطة في صدارة بطولة القسم الوطني الثاني، بفارق 12 نقطة عن أقرب منافسيه، المولودية الوجدية.

image.jpg