الاتحاد الاشتراكي يحدد تاريخ مؤتمره الإقليمي بطنجة

انعقد أمس الجمعة 6 فبراير 2015 الموافق 16 ربيع الثاني لسنة 1436 من الهجرة النبوية الشريفة ،  اجتماع اللجنة التحضيرية للمؤتمر الإقليمي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بطنجة.

و ذالك بحضور عضو المكتب السياسي محمد درويش و الكاتب الجهوي محمد الماموحي ، بمقر الحزب الكائن بشارع المكسيك ، و تم الاتفاق على انعقاد المؤتمر الإقليمي لحزب الوردة ، بتاريخ يوم السبت 07 مارس 2015.

 و شهد الاجتماع ارتفاع صوت أحد أعضاء اللجنة التحضيرية ، الذي طالب بتفعيل القوانين الحزبية و تشكيل المكتب الإقليمي للحزب بشكل ديمقراطي قصد تغيير جدري عن طريق انتخابات نزيهة و شفافة ، لكي تفرز جهاز قوي و مستقل لا يتحكم فيه أحد.

 و وضح ان ذالك سيكون عكس الطريقة التقليدية الممثلة في تشكيل جهاز متفق عليه ، بحيث تبين للجميع من خلال الوضع السياسي الذي يعيشه حزب USFP بمدينة البوغاز حاليا ، ان هذه الطريقة لا تصلح و لا تعطي الا جهاز فاشل و مغلوب على أمره. 

 و الجدير بالاشارة ، ان حزب الوردة كان يقود عروسة الشمال من خلال تربعه على عمودية طنجة في شخص دحمان الدرهم ، الا انه من بعد ذالك انهزم في الانتخابات و ذهبت العمودية الى حزب "البام".

 و يذكر ان سبب هذا الانهزام يعود بجزء كبير من المسؤولية على الكتابة الإقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية الممارسة حاليا ، و الجزء الاخر يعود على بعض كبار المكتب السياسي السابقين في حزب الوردة.

image.jpg