عصابة مجهولة تسرق أجزاء شاحنات بالميناء المتوسطي

اكتشف مقاول مغربي يملك هو و شركائه البرتغاليون شركة مغربية متخصصة في استيراد الاَلات و الشاحنات التي تستعمل في البناء ، سرقة أربعة بطاريات لشاحنات مختلفة ، مودوعة بمستودع تابع لإدارة الجمارك بميناء طنجة المتوسطي .

حيث  تبين للمقاول المغربي اختفاء أربعة بطاريات من الحجم الكبير قيمة كل واحدة 3000 درهم ، تستعمل كمزود الكهرباء لهذه الشاحنات المخصصة لصناعة الإسمنت المسلح ، بحيث يصل ثمن قيمة كل شاحنة الى 500 مليون سنتيم.

و  علمت "أوقات طنجة" ، ان هذا المقاول المغربي سجل صباح اليوم (الاثنين 2 مارس) شكاية رسمية بسرقة أربعة بطاريات من الحجم الكبير لدى المصالح القضائية المختصة ، بحيث استمعت له رجال الشرطة في محاضر تم التدوين فيها تصريحاته.

 و علمت الجريدة ، ان هذا المقاول و شركائه البرتغاليون وصلوا الى المراحل الاخيرة من مسطرة إنجاز الوثائق و أداء مستحقات التعشير الجمركي لهذه الشاحنات الباهظة الثمن ، الا انهم متخوفون من ان تكون هناك اجزاء اخرى قد سرقت من هذه الشاحنات دون أن يتم اكتشافها ، الشيء الذي قد يتضررون منه كثيرا.

image.jpg