عبد السلام المسكسف يثور على سياسيي حزب أفاك

 

التقى أحد المعجبين بعبد السلام الملقب بالمسكسف صباح اليوم الأحد حوالي الساعة 1:30 بالقرب من كورنيش طنجة، و كان عبد السلام يرتدي بدلته المعتادة، الا انه هذه المرة كان في حالة سكر طافح، على طريقة الشيوعيين من جهة، وبأسلوب بعض النواب الذين فعلوها في الجزيرة الخضراء من جهة أخرى.

و يقال انه بعد رفض أحد أعضاء المكتب السياسي لحزب مشارك في الحكومة، تسليم عبدالسلام التزكية للاستعداد للانتخابات المقبلة، جن جنون المسكسف و أصيب بحالة هستيرية جعلته يدخل الى أقرب حانة، و يحتسي الكثير من كؤوس الكحول، من أجل التخفيف من حالته النفسية.

ونظرًا للحالة التي كان عليها عبد السلام، تطوع أحد مؤيديه، و أركبه معه في سيارته، حيث وضح عبد السلام انه يريد التوجه الى محطة ctm قصد الذهاب الى المقر المركزي للحزب من أجل تسجيل شكاية بما لحقه، و طلب من صاحب السيارة تسليمه مبلغ مالي من أجل شراء تذكرة السفر، لكون كل ما كان يمتلكه خسره في الحانة و هربت له الحمامة، و ذالك من خلال فيديو مصور، كشف فيه المسكسف ان مناضلي هذا الحزب الأفاك اعتدوا عليه و باعوا له الوهم.

 

image.jpg