حي الديزة بمرتيل يشهد هدم 20 منزلا

الأوقات- متابعة: نفذت السلطات المحلية بتطوان، صباح أمس الخميس، قرار الهدم الصادر في حق مجموعة من المنازل بحي "الديزة"، وسط إنزال أمني كبير، من عناصر القوات المساعدة، التي حاصرت الحي تفاديا لوقوع اشتباكات مع بعض سكان الحي، إضافة إلى عمال الإنعاش الوطني وأعوان السلطة وعدد من المسؤولين الأمنيين، وعلى رأسهم باشا المدينة ورئيس مفوضية الشرطة وغيرهم، حسب ما أفادت به مصادر إعلامية. 

وشملت عملية الهدم، التي انطلقت حوالي الساعة السابعة صباحا، بالحي المتواجد على ضفاف واد مرتيل، تدمير حوالي 20 منزلا شيد بطريقة عشوائية مما يجعله خطرا على السكان، و7 منازل أخرى لازالت في طور البناء، حسب نفس المصادر

وتشير المصادر ذاتها أن جل المنازل بحي الديزة هي بناءات عشوائية، تبنى بدون تراخيص رسمية، وبتواطؤ مع بعض أعوان السلطة و بعض المنتخبين، وأغلبها يقوم البناء فوق مجرى الواد مما يهدد حياتهم وحياة الآخرين، مع أي تقلبات جوية قد تسجلها المنطقة.