تزايد عدد المغاربة العاملين بالخارج خلال السنة الماضية

وضح عبد السلام الصديقي وزير التشغيل والشؤون الاجتماعية، أمس الأربعاء، إن 8700 مغربي هاجر إلى الخارج من أجل العمل  خلال عام 2014 بارتفاع بلغت نسبته 9.7% مقارنة بعام 2013.

وأضاف الصديقي خلال مؤتمر صحفي عقد أمس بالرباط، بمناسبة عيد الشغل الذي يصادف 1 ماي، أن 64% من المغاربة الذي ذهبوا إلى الخارج العام الماضي بلغ  26% إلى إسبانيا و 9% إلى الإمارات، وقطر 1%.

 وذكر أن عقود عمل العمال الأجانب في بلاده بلغت العام الماضي 7680 عقدا، بانخفاض قدره 5% مقارنة مع عام 2013.

وتتوزع هذه العقود، بحسب الوزير، على الفرنسيين بنسبة 30%، يليهم الصينيين بـ 8 %، والفلبينيين بـ 5 %، والإسبانيين بـ 5%، والمصريين بـ 4%، والأتراك بـ 3%، والأمريكيين ( الولايات المتحدة الأمريكية) بـ 3% والسينغاليين بـ 3 %.

 وكشف الوزير أن عدد المصرح بهم (الذين لهم تأمين صحي) في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي (خاص بعمال القطاع الخاص) بالمغرب بلغ 3.1 مليون خلال سنة 2014 بارتفاع بنسبة 7.3 % مقارنة مع 2013.

وبلغت نسبة العمال الذين يستفيدون من تأمين صحي بالقطاع الخاص 64.8% من إجمالي عمال القطاع الخاص.

image.jpg