نقل جثة لامرأة مهشمة الرأس إلى مستشفى محمد الخامس بطنجة

الأوقات-متابعة: علمت "الأوقات" من مصادر إعلامية أن رجلا قد قام بقتل زوجته حين رفضت معاشرته بدوار “الهيايضة” التابع لإقليم العرائش.

وتشير ذات المصادر إلى أن الزوج الذي يبلغ من العمر 30 سنة هو أب لخمسة أطفال، لم يتحمل رفض زوجته معاشرته حين طلب منها ذلك، متهما إياها أنها تشبع رغباتها الجنسية مع آخرين، فما كان إلا أن تشابكا وتشاجرا وتبادلا التهم والصراخ، وحين قرر الزوج الانتقام، استدرج زوجته البالغة قيد حياتها 25 سنة، إلى خارج المنزل بعيدا عن الأطفال، ثم شرع في توجيه ضربات لها بالفأس على مستوى الرأس، إلى أن تأكد من أنها قد لفظت أنفاسها الأخيرة، ليتوجه بعدها مباشرة إلى سريّة الدرك الملكي بالعوامرة معترفا لهم بما ارتكبه، دون أن يبدي ندما على فعلته، متهما زوجته أمام عناصر الدرك الملكي بالخيانة.

وقد تم نقل الضحية إلى مستشفى محمد الخامس بمدينة طنجة لإخضاعها للتشريح الطبي.