"ولد القصرية"يستعبد طفلة ويتلذذ بتعذيبها بحي فندق الشجرة بطنجة

الأوقات- متابعة: ذكرت يومية "المساء" في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، أن مصالح الأمن، قد عثرت نهاية الأسبوع الماضي، في جريمة قد تكون الأبشع في حق الأطفال بطنجة، على طفلة تبلغ من العمر سنتين ونصف كانت مستعبدة من طرف تاجر مخدرات، وذلك خلال مداهمة محل سكناه بحي “فندق الشجرة” الشعبي.

وكانت مصالح الأمن، تؤكد اليومية، قد داهمت منزل شخص ينحدر من القصر الكبير، ويلقب بـ “ولد القصرية”، مشتبه في ترويجه للمخدرات، وخاصة مخدر “السيلسيون”، ليتم بالفعل حجز كمية من الممنوعات وتوقيف المتهم داخل المكان نفسه، لكن المفاجأة الصادمة كانت هي العثور على طفلة في وضع صحي محرج.

وأوضحت أنه، إلى جانب ضبط المتهم في وضع غير أخلاقي رفقة بائعة هوى، عثرت الشرطة على الطفلة ذات السنتين ونصف، في حالة مزرية، إذ كانت تعاني من آلام حادة في الجهة الوسطى من جسدها، بالإضافة إلى معاناتها من حالة ذعر غير طبيعية.

وعند فحصها، تضيف اليومية، تبين أنها تعرضت لاعتداء جنسي همجي ومتكرر من طرف الشخص الموقوف.