إن كنت مدمنًا على الهواتف الذكية... فانتبه ليديك

الأوقات- وكالات: يناقش مستخدمو الانترنت اختباراً بسيطاً لمعرفة مدمني استخدام الهاتف الذكي أم لا، خصوصاً أنَّه مع التقدم المستمر للتكنولوجيا، باتت الهواتف الذكية قادرة على فعل أي شيء بالأسلوب نفسه كما أجهزة الكمبيوتر ما جعل مزيداً من الناس مدمنين على الهواتف المحمولة الخاصة بهم. ولكن كيف يمكننا تحديد كيفية استخدام الهواتف الذكية لدينا أكثر من اللازم؟

في هذا السياق، طرحت فكرة إجراء اختبار يسمَّى Eichoff الغرض منه تشخيص الإصابة بمتلازمة دي كيرفان (De Quervain)، المعروف أيضاً بإسم إبهام الهواتف الذكية، إبهام بلاك بيري، أو إبهام اللعبة. وهو شكل من أشكال التهاب غمد الوتر، جراء الإجهاد المتكرر الناجم من الاستخدام المتكرر للإبهام للضغط على الأزرار. وتحت عنوان "أنت مدمن على الهواتف الذكية إذا آلمك إصبعك بعد طوي يدك"، وأرفقها موقعkoreaboo بصورة للاختبار الذي يساهم في معرفة ما إذا كان الإصبع يؤلم أم لا، فإن آلمك فأنت حكماً مدمن على الهواتف الخليوية.

من جهته، فسَّر موقع Mayo clinic متلازمة De Quervain، مشيراً إلى أنّ التهاب غمد الوتر يؤدي إلى شعور بالألم ما يؤثر على أوتار الإبهام. ومن المحتمل أن يزداد الألم لدى تحريك معصمك. وعلى الرغم من أنَّ أسباب التهاب غمد الوتر ليست معروفة، إلاَّ أنَّ النشاط الذي يعتمد على الاستخدام المتكرر لليد أو تحريك المعصم للكتابة أو العمل على أجهزة الكمبيوتر، أو الحديقة، أو خلال ممارسة رياضات مثل الغولف أو التنس يجعل حالك أسوأ. أما العوارض فيفندها الموقع كالتالي:

- ألم بالقرب من قاعدة الإبهام

- تورم بالقرب من قاعدة الإبهام

- صعوبة في تحريك الإبهام والرسغ عند محاولة ليّ اليد

- إذا امتدَّ الألم لوقت طويل من دون علاج، قد ينتشر من الإبهام والرسغ وصولاً إلى الساعد عندها من الواجب عليك استشارة طبيب. ولكن يمكنك قبل ذلك:

- عدم استخدام الإبهام المتضرر

- وضع ثلج أو مياه باردة على المنطقة المصابة

- استخدام عقاقير مضادة للالتهابات

ويشرح Mayo clinic أسباب هذا الألم، معللين السبب بالإفراط المزمن في استخدام معصمك، فالأوتار هي هياكل تشبه الحبل الذي يُعلِّق العضلات بالعظام. فأي إصابة أو جهد في حركة اليد، قد يتعب الغمد حول الأوتار، مما يتسبب بتورم الإصبع وتقييد حركته. أما الأسباب الأخرى للالتهاب فهي ناتجة إما من إصابة مباشرة للمعصم أو الوتر تقيِّد حركة الأوتار أو التهاب المفاصل، مثل التهاب المفاصل الروماتيزمي.

وهنا يجب الانتباه إلى أنَّ التهاب غمد الوتر غير المعالج قد يجعل من الصعب استخدام اليد والمعصم بشكل صحيح ويحدُّ من حركة المعصم.