موكب فريق اتحاد طنجة يتعرض لهجوم من قبل مجهولين بعد عودته من الحسيمة، وهذه حصيلة الجرحى

الأوقات- متابعة: تعرض خمسة مشجعين من فريق إتحاد طنجة، لإصابات متفاوتة الخطورة، وذلك بعدما تعرضوا لهجوم عن طريق رشق الحجارة من قبل مجهولين.

وكان الهجوم قد استهدف حافلات الفريق وجمهوره عند مدخل مدينة تطوان، على مستوى جماعة أزلا، في طريق عودته إلى مدينة طنجة، حيث تم نقل الضحايا على وجه السرعة إلى أحد المستشفيات بتطوان من أجل تلقي العلاجات الضرورية، فيما لا تزال دوافع الهجوم مجهولة. 

وعبرت إدارة اتحاد طنجة لكرة القدم، عن أسفها العميق، بعد عودة الفريق من مدينة الحسيمة، حيث واجه شباب الحسيمة في الجولة الثانية بالدوري المغربي للمحترفين.

 

وأكد مجلس إدارة اتحاد طنجة في بلاغ له، أن الفريق قضى ساعات من الجحيم والرعب، ذاق خلالها الوفد الطنجاوي كل أنواع التنكيل والاعتداءات اللفظية والجسدية، من قبل فئة من المشاغبين، وعبر المسؤولون في بلاغهم عن إستيائهم من هذه الأحداث اللا رياضية، وعبروا عن تضامنهم اللامشروط مع المصابين والعنف غير المبرر ضد الجماهير الطنجية التي تعرضت كما أوضح البلاغ للاستفزاز والإهانة والتحقير.