ساكنة عمارة تفضح أخوين "شبحين" حصلا على الملايير

تعيش ساكنة عمارة كائنة بشارع فاس بطنجة، تستغل شققها على وجه الكراء، حالة من التذمر بسبب صراعات طاحنة بين أخوين شركين في ملكية العقار، الذي هو عبارة عن عمارة سكنية تتكون من أربعة طوابق.

حيث ان الأخوان المسميان (مصطفى و محمد) الشركين في العمارة، كل واحد منهما يقول على نفسه، له أحقية الحصول على مستحقات الكراء، الشيء الذي جعل الطرفين يبعثان مراسلات الى المكترين عبر مجموعة من المفوضين القضائيين، الا ان هذان الأخوين بنسبة للساكنة هما "شبحين" يتحركان بشكل سري، و لم يسبق ان التقى بهما اي مكتري و لا حتى حارس العمارة.

و علمت  "الاوقات"، ان أغلبية المكترين صححوا إمضاء عقود الكراء مع شخص ثالث، يدعى (عبد السلام أبركان)، و استمر هذا الأخير في استخلاص واجبات الكراء لسنوات عديدة، و فجأة حسب تصريح حارس العمارة ل "الاوقات"، تم عزل (أبركان) و دخل الأخوين في صراعات طاحنة مع بعضهما البعض.

و بعد ذالك انتقل ابن احدهما يدعى (عبد الله) و جدد عقود الكراء مع بعض المكترين بطريقة معينة، بحيث توصل منهم بواجبات الكراء لشهور عديدة تقدر قيمتها بالملايين، الا انه من بعد ذالك بعث الشريك الثاني إنذار الى المكترين يطالبهم بالكراء الذي أخذه (عبد الله).

و بسبب الغموض الذي بدأ يحوم حول هذان الأخوين (مصطفى و محمد)، تم اجراء بحث دقيق، تبين من خلاله أنهما معروفان بمدينة طنجة بمسكنهما الموجود بالمنطقة الساحلية "سلوقية"، و معروفان كذالك أنهما فجأة حصلا على مبالغ مالية ضخمة تقدر بالملايير في وقت قياسي وجيز، اشتريا بها عدة عقارات بمدينة البوغاز.

من بين هذه العقارات مقهى "كابسارطيل"، الذي تم شراءه من عند الملياردير السعودي "العشماوي"، بمبلغ يقدر بمليارين و نصف مليار سنتيم، و تم إبرام عقد البيع بمدينة ماربيا الإسبانية و المصادقة عليه في مصالح القنصلية المغربية باسبانيا، و أمام كل هذا، تطرح عدة علامات استفهام، من قبيل من هما الأخوين "الشبحين" (مصطفى و محمد) بالضبط؟ و ما هو مصدر ثروتهما؟

image.jpg