يطلق اليعقوبي والي جهة طنجة حملة لترحيل المهاجرين الأفارقة إلى تزنيت

الأوقات-عصام الدين: تفاجأت السلطات الأمنية، أمس الخميس في مدينة طنجة، بالأماكن ‘أوكار’ التي كان يختبئ فيها المهاجرون الأفارقة جنوب الصحراء، وباشرت المصالح الأمنية بترحيل120 مهاجر بينهم نساء وأطفال على متن حافلة خاصة في اتجاه مدينة تزنيت.

وكشف مصدر أمني أن عملية الترحيل جائت بناءا على أوامر من والي الجهة، حسب ماورد في موقع ‘ المغرب اليوم’ حيث تم توقيف هدد من الأفارقة، واتخاد إجراءات الترحيل في حقهم.

كما أكد نفس المصدر أن حملة الترحيل انطلقت يوم الخميس، وستستمر، هذه الأخيرة تهدف الى تطهير بعض الشوارع الرئيسية في مدينة طنجة من ظاهرة التسول التي يمارسها هؤلاء المهاجرون.

يذكر أن المهاجرون رفضوا عملية الترحيل، معتبرين العمل الذي قامت السلطات في حقهم، عملا خارج عن القانون، خصوصا أنهم لا يشكلون أي خطر على الساكنة.

وأصبحت الشوارع الرئيسية في طنجة في الأونة الأخيرة مرتعا لمدمني المخدرات، وعدد من المهاجرين الأفارقة المتسولين، خصوصا في علامات التوقف بنقاط رئيسية وسط المدينة.

الأمر الذي دفع بعدد مهم من الفاعلين الجمعويين الى دق ناقوس الخطر لمحاربة هذه الظاهرة التي أصبحت تعاش في مدينة طنجة.