حادثة سير: نقل قاصر على متن مروحية طبية من تطوان إلى العاصمة الرباط

نقلت طفلة تبلغ من العمر إحدى عشرة سنة، مساء أول أمس الاربعاء بالمروحية الطبية التابعة للوحدة المتنقلة للإسعاف والإنعاش بالمديرية الجهوية للصحة طنجة تطوان الحسيمة، من مستشفى سانية الرمل بتطوان الى المستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط، وذلك تحت إشراف طاقم طبي وشبه طبي متخصص في طب المستعجلات والكوارث.

وذكر بلاغ لوزارة الصحة، أمس الخميس أن هذه الطفلة كانت قد ولجت قسم الجراحة المستعجلة بالمستشفى المدني بتطوان في وقت سابق، وهي تعاني من مضاعفات خطيرة، نتيجة تعرضها لحادثة سير خطيرة، نتج عنها كسر في الساق صنف بالخطير جدا لدرجة أن الإمكانيات التقنية المتوفرة لم تستطيع وقف النزيف وعلاج الأضرار التي خلفتها قوة الحادثة، مما استوجب نقلها، باستعجال، من المستشفى المدني سانية الرمل بتطوان الى المستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط قصد منحها جميع الفرص للاستشفاء والحفاظ على الساق.

وأضاف البلاغ أنه عند وصولها الى مطار سلا وجدت هذه الطفلة في انتظارها فريقا طبيا وشبه طبي تابع لمصلحة المساعدة الطبية المستعجلة للرباط الذي رافقها إلى المستشفى الجامعي ابن سينا لمواصلة الاستشفاء وتلقي العلاجات الضرورية.

image.jpg