طنجة: إعتقال الشرطي "المختفي" المتهم بالنصب والاحتيال والتزوير

علمت  "الأوقات"، ان الشرطة القضائية التابعة للمنطقة الأمنية الاولى بولاية طنجة، تمكنت يوم الاثنين، من اعتقال الشرطي الذي اختفى مؤخراً عن الأنظار بعد تسجيل عدة شكايات ضده بالنصب والاحتيال والتزوير، تتهمه بانه أوهم ضحاياه بالتوسط لهم لحصولهم على محالات تجارية في سوق القرب ببني مكادة مقابل توصله بمبالغ مالية ضخمة.

وعلمت الجريدة، ان الشرطي الموقوف برتبة مفتش شرطة بالدائرة الأمنية الثامنة  بمصلحة حوادث السير بطنجة، تم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية رفقة شريك له في هذه الجرائم، يقال انه شقيق مسؤول قضائي مشهور بطنجة، وعلمت الجريدة كذلك، ان هناك عدد كبير من المتضررين سجلوا شكايات ضد الظنينين بما فيهم موثق معروف بعروس الشمال، كلهم سقطوا ضحايا في شباك الشرطي وشريكه.

 وحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، فان المعلومات الأولية للبحث، تفيد ان مفتش الشرطة الموقوف كان موضوع شكايات عدد من المواطنين الذين يتهمونه بتعريضهم للنصب، بدعوى التوسط لهم للحصول على محلات تجارية بمشروع لأسواق القرب بمدينة طنجة مقابل مبالغ مالية، فضلا عن تمكينهم من وثائق ومستندات إدارية مزورة.

وكشف نفس البلاغ، ان عمليات التفتيش التي باشرتها مصالح الأمن بمنزل المشتبه فيه، أسفرت عن حجز أدوات ومعدات معلوماتية، بالإضافة إلى أصول الوثائق المزورة التي استعملت في عملية النصب.

صورة  معبرة

صورة  معبرة