دولي مغربي سابق وراء اقالة الزاكي من تدريب الأسود

حسب مصدر من داخل الجامعة الملكية للكرة القدم، فان اقالة بادو الزاكي جاءت بعد تفاقم خلافاته مع مساعده مصطفى حجي المدعوم من طرف الجامعة وجهات نافذة بالمملكة ومن طرف اللاعبين المحترفين والذين فضلوا التواصل عن قرب مع حجي بذل التواصل مع الزاكي.

حيث حاولت الجامعة الضغط على الزاكي لإقناعه بتجاوز خلافاته مع أفضل لاعب إفريقي لسنة 1998 والبقاء سويا لكن المدرب أصر على إقالة مساعده لكونه تدخل في عمله حين سافر للقاء عدة لاعبين في أوروبا دون علمه.

المفاجأة حسب نفس المصدر، هي عندما اقالت الجامعة بادو الزاكي دون سابق إشعار، وذلك بعد إعفاء الفرنسي هيرفي رونار من تدريب ليل الفرنسي في 11 نوفمبر الماضي خصوصا أن المدرب الفرنسي كان في مفكرة الجامعة منذ قيادته منتخب زامبيا للتتويج بلقب أمم إفريقيا 2013.