خبير قضائي: بارون مخدرات من العرائش قد يواجه عقوبة سجنية تصل الى 20 سنة

كشف خبير قضائي ل "الأوقات"، ان بارون المخدرات "ع.ح" الذي تم توقيفه داخل مصلحة المصادقة على الامضاءات بطنجة في ماي الماضي، قد يواجه عقوبة سجنية نافذة تصل الى 20 سنة، بسبب ما أسفرت عنه التحقيقات من ارتكابه عدد من الجنايات الخطيرة، منها اختطاف بارون مخدرات إسباني يدعى "إيفان" على متن عربة ذات محرك، واحتجازه وتعريضه الى جلسات التعذيب في إطار تصفيات الحسابات، على شاكلة التعذيب الذي كان يمارسه بارون المخدرات نجيب الزعيمي داخل ضيعته بنواحي الناظور بحضور طبيب يعاين الضحية لمعرفة هل يمكنه أن يتحمل التعذيب أكثر.

ووضح الخبير القضائي، ان جناية الاختطاف على متن عربة ذات محرك إضافة الى الاحتجاز والتعذيب، حسب القانون الجنائي والاجتهادات التي استقر عليها القضاء المغربي مع ظروف التشديد قد تصل عقوبتها الى 20 سنة سجنا نافذاً، أما بخصوص جرائم التجارة الدولية في المخدرات وتبيض الأموال، والقضايا الاخرى التي صدرت على اثرها في حق البارون "ع.ح" ثمانية مذكرات بحث على الصعيد الوطني، ومذكرات أخرى على الصعيد الدولي، فالمشرع المغربي شرَّع إمكانية ضم العقوبات السالبة للحرية، بحيث يتم تنفيذ العقوبة الأكبر فقط.

حسن الريفي 

image.jpg