برشلونة يعاني بدون الساحر ميسي

الأوقات- وكالات: مني فريق برشلونة بهزيمة أخرى ضمن مسابقة كأس الأبطال الودية بكرة القدم، في غياب عدد من نجومه الدوليين الذي شاركوا في بطولة “كوبا أمريكا” وفي مقدمتهم الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وسقط الفريق الكاتالوني هذه المرة أمام تشيلسي الإنكليزي بالركلات الترجيحية (4-2) بعد تعادلهما (2-2) في الوقت الأصلي للمباراة التي جرت بينهما فجر الأربعاء 29 يوليو/تموز، بالولايات المتحدة.

خرج الفريق اللندني بعد الشوط الأول متقدما بهدف أحرزه النجم البلجيكي إيدين هازارد مبكرا في الدقيقة التاسعة بمجهود فردي رائع، حيث راوغ أربعة مدافعين بمهارة وأرسل الكرة إلى داخل الشباك ببراعة بعد توغله إلى داخل منطقة الجزاء.

لكن فرحة الفريق الانكليزي لم تدم طويلا فقد أدرك النجم الأوروغوياني لويس سواريز التعادل لبرشلونة بعد ست دقائق من بداية الشوط الثاني، بهدف رائع أحرزه بتسديدة ساقطة “لوب” من رؤوس المدافعين والحارس. ومن ثم وضع ساندرو راميريز الفريق الكاتالوني في المقدمة في الدقيقة الـ 66، ولكن غاري كاهيل أنقذ كتيبة البرتغالي جوزيه مورينيو من الهزيمة في الوقت القاتل بتسجيله هدف التعادل قبل أربع دقائق فقط من نهاية الوقت الأصلي للقاء.

وابتسم الحظ لتشيلسي في سلسلة ركلات الجزاء التي احتكم إليها الفريقان بنتيجة (4-2)، بعد أن أهدر كل من ألين خليلوفيتش، وجيرارد بيكيه ضربتي جزاء.