منع مسيرة تضامنية مع السياسي المفرج عنه الزبير بنسعدون و"تعنيف" النقيب البقيوي والسباعي والمهدوي

 أوقفت  السلطات الأمنية بمدينة أصيلة مساء أمس الأربعاء 22 يونيو، كلا من حميد المهدوي، رئيس تحرير موقع "بديل.أنفو"، والرئيس السابق لجمعية "هيئات المحامين بالمغرب" النقيب عبد السلام  البقيوي، والمحامي بهيئة الرباط،  محمد طارق السباعي، رئيس "الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب"، وكذا الناشط السياسي والحقوقي الزبير بنسعدون وابنه.

وجاء توقيف المهدوي والبقيوي والسباعي وبنسعدون، خلال تدخل للسلطات الأمنية في حق عدد من النشطاء الذين كانوا متوجهين لإحدى المقاهي، بعد وجبة الإفطار، في انتظار انطلاق مهرجان خطابي كان يعتزم حقوقيين بأصيلة تنظيمه بمناسبة الإفراج عن السياسي الزبير بنسعدون.

وحسب موقع "بديل.أنفر"، فانه رغم الحالة الصحية للمحامي طارق السباعي، والنقيب البقيوي، الذي أغمي عليه داخل السيارة الأمنية إلا أن السلطات أسرت على "تعنيفهم" جسديا ومعنويا، و إهانتهم بالسب والشتم والقذف، حيث تم وصفهم بخونة الوطن، قبل وبعد إدخالهم جميعا إلى سيارة الامن، وسط هيجان كبير في أوساط عدد من الحقوقيين والمواطنين.

عبد الكريم  الريفي

image.jpg