ضربتين تحت الحزام وضربة رأسية تقصي الربيعي من النصف النهائي

ودع البطل العالمي في الملاكمة المغربي محمد الربيعي، أولمبياد ريو 2016، بعد مباراة ضد منافسه الأوزبكستاني شاخرام جياسوف الخصم العنيد الذي قدم أداء شرسا.

المباراة تميزت بتوجيه ضربتين تحت الحزام في الجولة الأولى من طرف شاخرام والتي أجبرت الحكم على توقيف اللقاء، حتى يسترجع الربيعي أنفاسه.

كما أن الربيعي تعرض في الجولة الثانية لضربة رأسية من خصمه الأوزباكستاني، أسالت دمائه وتطلبت تدخل الطبيب.

هذه الحيثيات ربما أثرت على أداء الربيعي الذي لم يستطع الفوز بأي من الجولات الثلاث، ليخسر المقابلة بالنقط ويقصى من الدور النصف نهائي ملاكمة في وزن 69 كيلوغرام.

ورغم خروج الربيعي من منافسات أولمبياد ريو 2016، إلا أنه استطاع أن يرسم الابتسامة على وجوه المغاربة، ويهدي المغرب أول ميدالية في هذه الألعاب.

image.jpg