تخصيص ميزانية كبيرة لفك العزلة عن بوادي الأقاليم الشمالية

 الأوقات-و م ع: أعلنت وكالة تنمية اقاليم الشمال عن رصدها ازيد من 229 مليون درهم لإنجاز مشاريع تهم بناء الطرق القروية وفك العزلة عن بوادي منطقة الشمال، وهو ما يشكل 29 بالمائة من الميزانية العامة المخصصة لمخطط التنمية الاقليمية الذي تبلغ قيمته الإجمالية 670 مليون درهم.

وأوضح تقرير لوكالة تنمية اقاليم الشمال، أن 63 من الجماعات القروية التابعة مجاليا لعمالات واقاليم تطوان وطنجة أصيلة والعرائش ووزان والحسيمة وتازة وغرسيف والفحص أنجرة وتاونات وشفشاون، تستفيد من المشاريع الطرقية التي يتم انجازها حاليا على طول 463 كلم.

ومن بين المشاريع الطرقية المهمة التي تعرفها منطقة تطوان، حسب المصدر، الطريق القروية الرابطة بين مدشر تمتروست وإفتوحن بالجماعة القروية اولاد علي منصور ،التي بلغ مستوى الانجاز بها 70 بالمائة على ان يتم توفير باقي التجهيزات لانجاز الطريق بشكل نهائي قبل متم شهر فبراير الجاري.

واكد التقرير، ان مخطط التنمية الاقليمية يحتل مكانا بارزا في مسار التنمية الترابية والمجالية المحلية للمنطقة، والذي يولي اهتماما خاصا لفتح المسالك الطرقية بالعالم القروي، كما ان المخطط الذي انطلق سنة 2013 وسيمتد الى غاية سنة 2018 يغطي العديد من القطاعات والمجالات الأخرى الحيوية، بما في ذلك قطاع التعليم والصحة والتأهيل الحضري.

وتساهم وكالة تنمية أقاليم الشمال في هذا الإطار  في تشييد و بناء المؤسسات التعليمية والمراكز الصحية، وتوفير المعدات الطبية ووسائل النقل وسيارات الإسعاف لضمان تكافؤ الفرص وتحسين جودة التعليم ومحاربة الهدر المدرسي وتسهيل ولوج ساكنة العالم القروي الى الخدمات الطبية.

وأبرز التقرير، ان وكالة تنمية اقاليم الشمال تسعى من خلال برنامجها الخماسي، الذي يستهدف ازيد من 5 ملايين نسمة، الى دعم المناطق المعنية لتقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية وتوفير سبل التنمية البشرية والسوسيو اقتصادية، وفك العزلة عن المناطق القروية النائية وتخطي الاشكالات الاجتماعية التي تحد من تحقيق التنمية الشاملة.