تزايد المتابعات في حق البارون "شاشا".

مَثل أمس الخميس 21 يناير، البارون "شاشا" أمام هيئة المحكمة الابتدائية بطنجة اثناء بثها في القضايا الجنحية التلبسية في جلسة علانية،  في حالة اعتقال، بخصوص قضية قديمة لسنة 2012 طفت على السطح من جديد تتعلق بمخدر الحشيش، تحمل رقم 2288/2012، وتم تأخيرها الى جلسة 04 فبراير 2016.

 و يذكر، ان توقيف البارون "شاشا" جاء بعد مدة قليلة من عودته من الاحتفال بذكرى المسيرة الخضراء بجنوب المغرب، بحيث طالب "شاشا" و هو موضوع مذكرات بحث عديدة، من منبر إعلامي تغطية احتفاله رفقة بعض أصدقاءه بهذه المناسبة الوطنية، الشيء الذي جلب عليه مشاكل بالجملة بعد نشر صور فوتوغرافية خاص به عبر هذا المنبر ثم انتقلت الى مواقع التواصل الاجتماعي.

و حسب  مصدر مقرب، وضح ل "الأوقات"، ان البارون "شاشا" اشتهر بعد شراءه سيارة فاخرة رباعية الدفع من نوع "rang rover sport startech" و كذا سيارة من نوع "Mercedes class S coupe" اخر طراز، الا ان إرساله الصور الخاصة به الى صحيفة إلكترونية و انتشارها على نطاق واسع، كانت بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس و عجلت بتوقيفه.

و أضاف  نفس المصدر، ان "شاشا" سيحضر امام ذات المحكمة في قضية اخرى مستقلة تتعلق كذلك بالمخدرات، يوم الثلاثاء 26 يناير الجاري، و لم يستبعد ذات المصدر، ان يمثل "شاشا" خلال الأيام المقبلة امام جنايات طنجة بسبب متابعته بالضرب و الجرح المفضي الى عاهة مستديمة، ما يستفاد منه ان النيابة العامة بطنجة لم تقم بضم كل المتابعات في ملف واحد، بحيث ستتم محاكمة "شاشا" في كل قضية على حدا، و بالتالي فرضية إطلاق سراحه في الأيام القليلة المقبلة مستبعدة.