سبق صحفي إنفردت به "الأوقات" جعل بطل الكيك بوكسينك يقدم نفسه للعدالة في قضية سطو مسلح بالمضيق

علمت "الأوقات"، ان السبق الصحفي الذي انفردت به في كشف الوضعية القانونية لبطل رياضة فنون الحرب المختلطة "الكيك بوكسينك"، المسمى "ي،أ"، جعل هذا الأخير يقدم نفسه أمام الوكيل العام للملك باستئنافية تطوان، على خلفية تورطه في جناية السطو المسلح على فيلا فاخرة في ملكية ملياردير مشهور يمتلك فندق مصنف بمنطقة مالاباطا بطنجة.

وتعود تفاصيل هذه القضية الى ليلة 05 أكتوبر 2011، حين وقفت سيارة من نوع "بوجو 307" بباب منتجع سياحي راقي بمنطقة المضيق يسمى "مارينا بيتش"، على متنها مجموعة من الاشخاص يتزعمهم البطل "ي،أ"، وانتحل أحدهم صفة ابن مالك الفيلا، الشيء الذي مكنهم من الولوج الى المنتجع، ومن بعد ذلك، تسللوا الى وسط الفيلا من خلال نافذة حاملين أسلحة بيضاء.

حيث نجحت هذه العصابة في السطو من داخل الفيلا على منقولات تقدر قيمتها بالملايين، وعند نقل أفراد العصابة الأجهزة المسروقة على متن سيارة "بوجو 307"، انتبه لهم أحد الحراس، و أغلق في وجههم باب المنتجع، الا ان السيارة انطلقت بسرعة جنونية وكسرت الباب الرئيسي للمنتجع، وهربت الى وجهة مجهولة على شاكلة الأفلام الهوليودية.

ومن بعد ذلك تم تحديد هوية الجناة، وإصدار مذكرة بحث في حقهم، ثم بقي بطل "الكيك بوكسينك" في حالة فرار لمدة حوالي 5 سنوات، الى ان انفردت "الاوقات" بهذه القضية، وأخرجتها الى العلن، بشكل جعل البطل يقدم نفسه للنيابة العامة بعد ثلاثة أيام من نشر المقال، والنيابة بدورها أحالته على قاضي التحقيق، وتم فتح له ملف التحقيق رقم 34/2016، وعليه عقدت معه اليوم الاربعاء 23 مارس، جلسة التحقيق التفصيلي.

image.jpg