جنايات طنجة تدين طبيب بمستشفى الدوق دي طوفار ب4 سنوات سجناً نافذاً

أدانت  محكمة الاستئناف بطنجة، أمس الاثنين، بغرفة استئناف الجنايات، طبيب يزاول عمله بالمستشفى سوق البقر "الدوق دي طوفار"، بأربعة سنوات سجناً نافذاً.

و علمت  "الأوقات"، ان الطبيب متابع في حالة سراح بتهمة القتل غير العمد، و تعود تفاصيل الجناية حين وقعت ملاسنات بين الطبيب و مريض داخل المستشفى، بحيث سقط هذا الأخير أرضاً و لفض انفاسه الأخيرة، بعدما تلقى دفعة من الطبيب.

و كشف للجريدة  مصدر مطلع، ان منطوق الحكم الاستئنافي الذي صدر أمس، نزل على الطبيب كصاعقة، بعد رفع العقوبة الحبسية المحكوم بها ابتدائياً من سنتين الى أربعة.

و أضاف  نفس المصدر، ان إدارة مركز التشريح الطبي بطنجة، رفضت اجراء تشريح على جثة الضحية تجنياً للإحراج مع زميلهم الطبيب، بحيث تم إرسالها الى العاصمة الرباط، و تم إعداد تقرير الطب الشرعي هناك، قبل ان تتوصل به المحكمة و تصدر حكم بإدانة الطبيب بالسجن النافذ.