الغرفة الجنائية بطنجة تدين "بوتفاح" ب 10 سنوات سجنا نافذا

علمت "الأوقات" من مصادر متطابقة، أن الغرفة الابتدائية الجنائية بمحكمة الاستئناف بطنجة، أدانت الأسبوع الماضي المدعو "س.بوتفاح" بعشرة سنوات سجنا نافذا، بعد متابعته في حالة اعتقال من طرف الوكيل العام للملك بذات المحكمة بتهم ثقيلة تتمثل في الاختطاف والاحتجاز والضرب والجرح.

وحسب المصادر عينها، فان الظنين "س.بوتفاح" رفض عقوبة عشرة سنوات الصادرة في حقه، وسارع إلى الطعن فيها بالاستئناف قصد احالتها على محكمة الدرجة الثانية لإعادة محاكمته.

وكان "س.بوتفاح"  قد تم اعتقاله داخل مسكنه بحي "سبيلة الجماعة" بمنطقة مرشان، بعد محاصرته بأكثر من 20 عنصر أمني بقيادة رئيس الشرطة القضائية عبد الكبير فرح.

IMG_7390.JPG