العرائش: العثور على جثة شاب عليها اثار العنف لفظ أنفاسه في ظروف غامضة

 عثر أمس الثلاثاء 21 يونيو على جثة شخص من جنس ذكر قرب مطرح النفايات في العرائش، وعليها جروح وآثار الضرب بواسطة آلة حادة.

ونقلا عن مصدر أمني، فإن عناصر الشرطة انتقلت إلى مكان العثور على الجثة، بعد إشعارها من طرف صاحب الضيعة، حيث عاينت أن الهالك يحمل جروحا على مستوى الصدر.

حيث تبين أن الجثة تعود لشاب في سن الزهور كان يدعى قيد حياته (ف.ل) مزداد سنة 1990 وكان يقطن بالحي الجديد بمدينة العرائش، وهو من ذوي السوابق القضائية و حديث الخروج من السجن.

ولم تستبعد مصادر "الأوقات"، ان يكون الهالك تعرض للتصفية الجسدية في إطار تصفية الحسابات من طرف احدى عصابات المخدرات.

ويشار ان مدينة العرائش خلال السنوات الأخيرة تحولت الى وجهة كبار بارونات المخدرات والكوكايين، يستعملون المنحرفين في تصفيات حسباتهم، وفي بعض الأحيان تزهق الأرواح.

image.jpg