وفاة الممثل المصري وائل نور عن سن يناهز 55 سنة

 توفي يوم الإثنين، الممثل المصري وائل نور عن عمر يناهز 55 سنة بمدينة الإسكندرية.

وقال الفنان أشرف زكى، نقيب المهن التمثيلية، في تصريح صحفي ، إن الراحل وافته المنية بمنزله بمنطقة العجمي بالاسكندرية.

وبرع الراحل وائل نور ، وإسمه الحقيقي وائل محمد صلاح الدين مرسي ، في دور “الولد الشقي ” في مسرحية “خفيف الظل”، وتعرف عليه الجمهور بشكل أكثر من خلال مسلسل “البخيل وأنا” ثم مسلسل “المال والبنون”.

ولاقى الممثل الراحل في بداية مشواره الفني قبولا جماهيريا وفنيا واسعا،وتبناه الفنان الراحل فريد شوقي واعتبره الابن الروحي له، مما شجعه على استكمال مشاوره في التمثيل، فأطلق عليه لقب “المشخصاتي” لقدرته على تقديم الأدوار المتنوعة ما بين الشرير والطيب والمدمن والولد الشقي والرومانسي وغير ذلك من الأدوار التراجيدية والكوميدية.

وحقق وائل نور نجاحا كبيرا خلال سنوات عمله بالفن التي امتدت أكثر من 20 عاما قدم خلالها حوالي 30 فيلما و80ºمسلسل، واستطاع أن يترك علامة في كثير من تلك الأعمال.

ومن أبرز أعماله التلفزيونية “دموع في حضن الجبل” ، و”السجين”، و”العرضحالجي” ، و”ذئاب الجبل” ، و”صابر يا عم صابر” ، و”المصراوية” ، و”سلالة عابد المنشاوي” ، و”سوق الزلط”، و”يوم عسل ويوم بصل” . ومن أعماله السينمائية “مراهقون ومراهقات” و”السجينتان” و”الأب الثائر”، بالإضافة إلى العمل المسرحي “الجنزير”.