ضبط تهريب لكميات مهمة من المخدرات في أحشاء 10 أشخاص بطنجة

5976814-891097622.jpg

الأوقات- متابعة: أوقفت المصالح الجمركية بميناء طنجة المتوسط، أشخاصا اكتروا بطونهم لتهريب كميات مهمة من المخدرات نحو الضفة الأخرى، بلغ وزنها نحو 5 كيلو و500 غرام من مادة “الشيرا”.

وتعود فصول الواقعة حين تم ضبط المخدرات من قبل عناصر المراقبة والتفتيش، بعد أن حامت الشكوك حول عدد من المسافرين، ليتم إخضاعهم للفحص بواسطة جهاز “السكانير”، الذي أظهرت صوره عن أجسام غريبة مكدسة بأمعاء عشرة منهم، تأكد بعد ذلك أنها عبارة عن كبسولات مملوءة بمادة الكيف المعالج.

وقد جرى إيقاف المتهمين العشرة، الذين يوصفون بـ “مكتري البطون”، وتتراوح أعمارهم ما بين 24 و36 سنة، وكلهم يتحدرون من مدن داخلية، فيما اثنان منهم اسبانيان من أصول مغربية.

وقد قادت التحريات إلى التوصل إلى أن هؤلاء هم ضحايا شبكة دولية للاتجار وتهريب المخدرات، التي تعتمد في عملياتها على أحشاء وبطون المغاربة المتضررين من الأزمة الاقتصادية، التي لازالت تعاني منها اسبانيا لحد الآن، وذلك من أجل تهريب كميات من الحشيش المغربي وترويجه ببعض المدن الإسبانية.