العثور على رضيع متخلى عنه في ظروف غامضة بطنجة

الأوقات- متابعة: عثر أحد المواطنين بطنجة، عشية أمس (الخميس) حوالي الساعة الخامسة مساء، على رضيع ملفوف بغطاء صوفي على قارعة الطريق بالقرب من مسجد السوريين وسط المدينة.

وأفاد مصدر أمني، أن الرضيع، وهو أنثى عمرها لا يتجاوز أسبوعا واحدا، عثر عليها أحد المواطنين حين أثار انتباهه جسم غريب يتحرك وسط الغطاء، ليكتشف بعد ذلك بأن الأمر يتعلق برضيع حديث الولادة تم التخلي عنه في ظروف غامضة.

وقد جرى تبليغ المصالح الأمنية بالحدث، التي حضرت إلى عين المكان رفقة عناصر الوقاية المدنية، التي قامت بنقله إلى المستشفى الإقليمي محمد الخامس على وجه السرعة لتقديم الإسعافات الضرورية له في أفق الاطمئنان على سلامته وإنقاذ حياته، والتحقيق في القضية من أجل الاهتداء إلى أم الرضيعة والتعرف على  الأسباب والظروف التي أدت إلى التخلي عنها، حيث من المحتمل أن يكون إنجاب هذه الرضيعة كان نتيجة لعلاقة غير شرعية، والتخلص منها جاء بسبب الخوف من الفضيحة

وذكر مصدر طبي، ىأن الطفلة تتمتع بصحة جيدة، حيث تم وضعها بقسم الأطفال، في انتظار الانتهاء من الإجراءات القانونية التي تجريها المصالح الأمنية مع المسئولين بالمستشفى المذكور، للبث في وضعيتها وإحالتها على دار الرعاية الاجتماعية إن تم التأكد من أنها متخلى عنها.