شابة متزوجة وأم لطفلين تلقى حتفها تحت عجلات القطار بطنجة

الأوقات- متابعة: لقيت سيدة عشرينية حتفها، مساء أمس الاثنين، بعد أن ألقت نفسها بالسكة الحديدية تحت عجلات القطار الذي كان قادما من الدار البيضاء، ومتوجها نحو محطة طنجة مغوغة، ما جعل أشلاءها تتناثر، وتفارق الحياة على الفور.

وتشبب الحادث الذي وقع بالقرب من معبر غير محروس بحومة “خندق الورد” بمنطقة العوامة،  في هلع وذعر شديدين في أوساط ساكنة المنطقة، خاصة وأنه قد تم تعطيل حركة القطار لمدة ثلاث ساعات متواصلة.

وأشارت أسرة الضحية البالغة من العمر 24 عاما، أن الهالكة وهي متزوجة وأم لطفلين ، سبق لها أن هددت أسرتها بأنها ستضع حدا لحياتها بفعل تفاقم المشاكل العائلية، إلى أن قررت بالفعل أن تضع حدا لكل هذه المشاكل بمفارقتها الحياة بهذه الطريقة المأساوية.