مجهولون يضرمون النار في أشجار مقبرة المجاهدين بطنجة

أضرم مجهولون النار في عدد من أشجار مقبرة المجاهدين بطنجة، وحسب مصدر مطلع، أرجح ان العصابة التي كانت تنبش القبور، وسجلت هذه الجرائم ضد مجهول في ذاك الوقت، عادت مرة أخرى، ولكن هذه المرة غيرت الجريمة وبدأت تضرم النار في الأشجار قصد اتلافها كما توضح الصور المرفقة.

وكشف نفس  المصدر، أنه يروج في أوساط "الفقهاء" المختصين في قراءة القران على الموتى، ان هذه العصابة تعمد على اتلاف أشجار "النخل" الباهظة الثمن التابعة لملكية الجماعة الحضرية لطنجة، لفائدة أشخاص معينين لهم المصلحة في ذلك، ومن المرتقب أن تفتح السلطات قضائية بطنجة بحث في الموضوع لتحديد هويات الجناة.

وأضاف نفس المصدر، أن  مقبرة المجاهدين بمدينة البوغاز سارت قبلة بعض مواطني جنوب الصحراء ومرشحي الهجرة السيرة، كما يتجمع فيها ليلاً عدد من المنحرفين يستهلكون الخمور داخل أسوار المقبرة وشتى أنواع المخدرات، ويعتدون على حرمة المقابر، بشكل ينبغي معه التدخل من ولاية أمن طنجة ووضع المكان تحت المجهر.

image.jpg
image.jpg