فوضى عارمة بالمديرية الجهوية للضرائب بطنجة و مطالبات بإقالة المدير العام بوستة

عاشت المديرية الجهوية للضرائب بطنجة، صباح اليوم الخميس 14 يناير، حالة من فوضى عارمة، ولازالت لحد كتابة هذه الأسطر، و ذلك في الطابق السفلي بقسم تسجيل العقود، و فور تلقي "الأوقات" الخبر، انتقلت الى عين المكان، حيث وجدت المواطنين في حالة غليان  و احتجاج على موظف بمكتب التسجيل يدعى "محمد.ر"، بسبب تلاعبه و تأخره في ختم وثائق الناس لمدة زمنية قياسية.

وسبق لعدة مكاتب للمحاسبة، ان سجلت شكايات حول الوضعية التي وصلت اليها المديرية الجهوية للضرائب بطنجة، و نشرت عبر وسائل الاعلام، الا ان مديرها العام المسمى "بوستة" لم يحرك ساكناً، الشيء الذي جعل البعض يطالب بحضور تفتيشية خاصة من وزارة المالية قصد الوقوف على هذه الخروقات و اتخاذ المتعين في حق المقصرين، فيما البعض الاخر حمل مسؤولية هذه الفوضى الى المدير العام و طالب بإقالته.

image.jpg