وجبات غذائية صحية ينصح بها في رمضان

 قدم خبراء تغذية ألمان بعض النصائح الصحية للصائمين خلال الشهر الكريم. ونوه الخبراء إلى أهمية وجبة السحور لجسم الإنسان أثناء فترة الصيام، وقدموا بعض الأغذية المناسبة للسحور وللإفطار.

يعتمد الكثير من الصائمين في رمضان على وجبة السحور التي تعوض وجبة الفطور والغداء سوية في حالة عدم الصوم. وترجع أهمية وجبة السحور إلى أنها تمد الجسم بالطاقة والعناصر الغذائية المهمة للجسم طيلة فترة الصيام. ووينصح خبراء التغذية بأن تكون وجبتا السحور والإفطار متكاملتين لتغطية احتياجات الجسم من الطعام لساعات الصيام الطويلة التي تصل إلى أكثر من 19 ساعة في ألمانيا مثلا.

ويقدم خبراء الاغذية النصائح التالية لوجبات شهر رمضان:

1- تنويع وجبات الطعام وتناول وجبات غنية، مع تجنب تناول الأغذية المليئة بالسكريات وتجنب الإكثار من الملح. وكذلك تجنب تناول الأطعمة المتبلة بكثافة والأطعمة الغنية بالدهون.

2- عدم إهمال وجبة السحور حتى إن كانت وجبة صغيرة. لكن ينصح بعدم احتواء طعام السحور على كميات كبيرة من الدهنيات، لأن جسم الإنسان مليء بالدهون المخزنة. وقطعة صغيرة من الجبنة أو النقانق مع كوب من الشاي أو القهوة يعد كافيا لوجبة السحور إذا لم يرغب الشخص بتناول السحور كاملا. بالإضافة إلى تناول الكثير من المشروبات وخاصة الماء.

3- وجبة الإفطار يجب أن تحتوي على كميات من الفواكه والخضار، بالإضافة إلى مواد غذائية مليئة بالفيتامينات والألياف الغذائية التي تعمل على زيادة الشعور بالشبع.

4- يجب أخذ استراحات من الطعام بين وجبتي الإفطار والسحور، ويُنصح بأن تكون الاستراحة نصف ساعة. وينصح خبراء "الجمعية الألمانية للتغذية" بتناول طعام الإفطار بصورة سلسلة وعدم الاستعجال في الأكل والتمتع بمذاق الأغذية.

5- شرب كميات كبيرة من المياه تغطي الحاجة اليومية للشخص من السوائل، إذ يحتاج المرء يوميا ما لا يقل عن لتر ونصف اللتر من المياه.

أما موقع "غيزوندهايت" الألماني فقدم بعض الوجبات المثالية للصائمين في الشهر الكريم:

وجبة السحور:

منتجات الحبوب، مثل الخبز. الرز والشوفان. البقول والعدس. منتجات الحليب.

وجبة الإفطار:

فواكه وتمر. الدجاج والسمك. الحمص أو الشوربة أو الحريرة. الخضار.

المصدر : وكالات

image.jpg