انطلاق عملية العبور "مرحبا 2015" بإنجازات جديدة ومهمة

الأوقات- متابعة: ستشرع عملية العبور “مرحبا 2015″، باستقبال الجالية المغربية، وذلك يوم غد (الجمعة)، تحت الرئاسة الفعلية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

وأفاد بلاغ لمؤسسة محمد الخامس للتضامن، أن العملية تشمل باحات الاستراحة بطنجة المتوسط والجبهة، وكذا نقاط الاستقبال بموانئ طنجة المتوسط، والناظور والحسيمة ومدخلي باب سبتة وباب مليلية.

 

وأضاف بلاغ المؤسسة التي تساهم في تنفيذ وتنظيم هذه العملية التي ستستمر إلى غاية 15 شتنبر المقبل، أنها ستسعى إلى تقديم مساعدتها لأفراد الجالية الذين يعبرون من الموانئ الأوربية لكل من ألميرية والجزيرة الخضراء وسيت وجينوة، وستتم مواكبة المسافرين، في مجال التحسيس والإخبار، أيضا من خلال توفير دلائل بسبع لغات، ويتعلق الأمر بالعربية وتيفيناغ والفرنسية والإسبانية والإيطالية والهولندية والألمانية، يمكن الحصول عليها بالمجان لدى القنصليات والوكالات البنكية بأوروبا ووكالات الخطوط الملكية المغربية وشركائها، ووكالات شركات النقل والبواخر التي تؤمن الربط بين أوروبا والمغرب، أيضا على جميع مواقع المؤسسة.