خطير..تبادل إطلاق النار بين بارونات المخدرات والدرك ينتهي بحجز 12 طن من المخدرات

أصيب مستعملو طريق السيار الرابط بين البيضاء وبرشيد أمس الأربعاء، بحالة خوف وهلع، جراء تبادل إطلاق النار بين بارونات المخدرات وعناصر الدرك الملكي التابعة لسد قضائي بالقرب من محطة الأداء بالطريق السيار.

وعلمت "الاوقات"، ان بارونات المخدرات تمكنوا من الفرار على متن سيارة فاخرة رباعية الدفع ومرقمة بالخارج بعد أن فتحوا النار على رجال الدرك الملكي، الذين اوقفوا حمولة من المخدرات يقدر وزنها ب 12 طن و800 كلغ من الحشيش المزروع بالأقاليم الشمالية للمملكة، بحيث كانت ستعبر هذه الحمولة الطريق السيار باتجاه مراكش.

وذلك، بناءا على اخبارية توصلت بها مصالح الدرك الملكي، تفيد بوجود كمية قياسية من المخدرات ستعبر الطريق السيار، فتم تعزيز المراقبة بمحطة الأداء لتصل الشاحنة المعنية بالأمر، وعند مطالبة سائقها أوراق السياقة والنزول من الشاحنة، فاجآهم بارونات المخدرات كانوا يتتبعون مسار الشاحنة على متن سيارة رباعية الدفع وهم يطلقون أعيرة نارية باتجاه عناصر الدرك.

يعتقد ان ارتكاب بارونات المخدرات لجناية إطلاق النار على رجال الدرك، أملا منهم في فتح الطريق أمام السائق للفرار، الشيء الذي جعل رجال الدرك الملكي بدورهم يطلقون الرصاص على عجلات الشاحنة لمنعها من التحرك وتبدأ فصول مطاردة هوليودية انتهت بفرار المهربين على متن سيارتهم الفارهة تاركين المخدرات في قبضة الدرك، ولم تعرف لحد الان هوية هؤلاء الجناة.

صورة تعبيرية من (الارشيف )

صورة تعبيرية من (الارشيف )