سكوب..بعدما سافر القائد الجهوي للدرك لأداء مناسك الحج نائبه حجز 9 أطنان من المخدرات

 كشف البحث التمهيدي الذي أجراه المكتب المركزي للأبحاث القضائية "بسيج" على خلفية 6370 كيلوغرام من المخدرات المحجوزة بميناء طنجة المتوسط يوم 10 أبريل 2016، بناءا على التصريحات التلقائية للبارون "موسى.ب"، فان هذا الأخير سلم مبلغ 250.000 درهم للقائد الجهوي للدرك الملكي بأكادير الكولونيل عبد الغني بناني سنة 2015 عن طريق دركي اسمه حسن مقابل تضمين إنكاره في قضية  تتعلق بتجارة المخدرات على الصعيد الدولي كان موضوع مذكرة بحث من أجلها، وهو ما تم بالفعل، حيث نال بعد تضمين انكاره في محاضر الضابطة قرار عدم المتابعة.

وكشفت التحقيقات كذلك، انه بعدما سافر الكولونيل عبد الغني بناني المنحدر من مدينة طنجة لأداء مناسك الحج بالديار المقدسة السنة الماضية 2015، تمكن نائبه العقيد رحال من حجز كمية أزيد من 9 أطنان من المخدرات (الفيديو) صباح يوم الأربعاء 16 شتنبر 2015 بمنطقة أزرو بأيت ملول، والتي كانت مخبأة بعناية فائقة داخل أنابيب بلاستيكية على شاكلة "رولو"، تم شحنها من داخل مستودع في ملكية "موسى.ب" الكائن بمنطقة مديونة ضواحي الدار البيضاء.

حمولة أكثر من 9 أطنان من مخدر الشيرا كانت ستعبر التراب المغربي، لتتوجه إلى إحدى دول جنوب الصحراء، وتحديدا دولة النيجر، اللافت، في تصريحاته، بعد هذه العملية الكبيرة، ارتبك "موسى.ب" وطلب من شريكه الملقب "داني" الاتصال بالمسمى "ع.علام" للتدخل لدى العقيد رحال، وبالفعل التقى "موسى.ب" بالعقيد رحال بالقرب من أسواق السلام وسلمه مبلغ 280.000 درهم.

بتاريخ 31 أكتوبر 2014 قامت القيادة العليا للدرك الملكي، بتعيين القائد الجهوي الجديد للدرك الملكي لجهة اكادير، السيد عبد الغني بناني، خلفا للكولونيل اقلعي، الذي أحيل على التقاعد، اليوتنو كولونيل عبد الغني بناني كان يشغل قائدا لسرية الدرك بتارودانت، قبل تعينه على رأس القيادة الجهوية بأكادير، وترقيته من بعد ذلك، من رتبة اليوتنو كولونيل إلى رتبة كولونيل في عيد العرش الماضي لسنة 2015.

هذه القضية، كشفت أن بارونات المخدرات استطاعوا بأموال الحرام شراء ذمم بعض كبار مسؤولي الدولة في الأجهزة الأمنية المغربية، وأسقطت الأقنعة عن بعض شعارات محاربة المخدرات الزائفة التي يرفعها بعض المنتمين الى مؤسسات قضائية.