مرور على الميناء المتوسطي كمية قياسية من المخدرات تقدر ب 45 طن

أوقفت السلطات الاسبانية التابعة لميناء الجزيرة الخضراء أمس الجمعة كمية قياسية من الحشيش تقدر ب 45 طن في عمليتين متفرقتين على متن شاحنتين للوزن الثقيل مسجلتين بالمغرب قادمتا من ميناء طنجة المتوسط.

حيث مرت الشاحنتين على كل نقط المراقبة و التفتيش الموجودة بميناء طنجة المتوسطي دون ان يتم اكتشافها لا من طرف رجال الجمارك ولا عناصر الشرطة ولا جهاز السكانير ولا من طرف أي أحد إطلاقا.

و سبق للسلطات المغربية ان أوقفت مجموعة من المسؤولين في قطاع الجمارك و الشرطة تورطوا في تسهيل تهريب المخدرات على الصعيد الدولي، في إطار حملتها على محاربة تجارة و حيازة الحشيش قصد توقيف هذا التهريب الذي يسيء الى صمعة المملكة.

الا ان العكس  هو الذي يحدث، يزداد التهريب الى أن وصل الى كمية تاريخية قياسية 45 طن، ويذكر انه في عهد محمد بن عبد الكريم الخطابي قضى على الحشيش بشكل نهائي، وذالك بمنعه لزراعة عشبة القنب الهندي، و هي رسالة لمن يزعمون انهم سيقضون على مخدر الشيرا دون توقيف زرعه.

image.jpg
image.jpg