ايداع الجمركيين المتهمين بتسهيل تهريب 48 طن السجن

اصدر  قاضي التحقيق المكلف بالبحث و التقصي من أجل كشف هوية كل المتورطين في عملية تهريب 48 طن من المخدرات مرت عبر ميناء طنجة المتوسطي بكل سهولة، أمر بإيداع الجمركيين المتهمين بتسهيل تهريب هذه الكمية القياسية من الحشيش السجن المحلي لطنجة "ساتفيلاج".

و سبق لفرقة أمنية خاصة، ان اجرت بحث دقيق و معمق مع الجمركيين العاملين بالميناء المتوسطي دام لمدة زمنية تقدر بحوالي عشر ساعات، انتهى بتوجيه للجمركيين تهمة التواطؤ و تسهيل مرور 48 طن من المخدرات، ليتم من بعد ذلك تحويلهما الى تدابير الحراسة النظرية قبل تقديمهما الى النيابة العامة التي بدورها وجهتهما الى قاضي التحقيق الذي اودعهما السجن في انتظار الكشف عن أسماء كبار المهربين أصحاب الاطنان.

image.jpg