الهزات الأرضية تجر حصاد للمساءلة البرلمانية

 عقب الهزات المتوالية التي عرفتها عدد من مدن الشمال، طالب الفريق الاستقلالي في مجلس النواب بمساءلة وزير الداخلية محمد حصاد حول أوصاع ساكنة المدن المعنية، والتي تعيش منذ شهور على إيقاع الخوف والهلع.

وفي هذا الصدد، طالب الفريق الإستقلالي للوحدة والتعادلية بعقد اجتماع عاجل للجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى، بحضور حصاد، وذلك لتدارس “إيجاد حل مستعجل لتداعيات الهزات الإرتدادية على ساكنة مدن الشمال”، وذلك في أعقاب “مطالبة سكان الريف بإجراءات عاجلة للتخفيف من رعب الزلزال الذي جعلهم يبيتون في العراء، مخافة تكرار كارثة الحسيمة لسنة 2004″.

وشدد الفريق الاستقلالي في رسالته لرئيس اللجنة الموقعة باسم رئيسه نور الدين مضيان، على ضرورة ” تدارس وضعية ساكنة الحسيمة و الدريوش التي تعاني من كوابيس الخوف والرعب وعدم الإستقرار الاقتصادي والإجتماعي والنفسي، على ضوء الهزات الأرضية المتوالية التي تعرفها المنطقة ككل”، وفق ما ورد في الرسالة ذاتها.

ويذكر أن عددا من مدن الشمال قد شهدت في الآونة الأخيرة سلسلة من الهزات الارتدادية، التي تلت الهزة الرئيسية التي وقعت في شهر يناير الماضي.

المصدر: اليوم 24