مغربي يقسم على “الإنجيل” لإثبات براءته لمحكمة اسبانية

تنزيل (3).jpg

الأوقات- وكالات: اضطر مغربي إلى أداء القسم على الكتاب المقدس  “الإنجيل” لإثبات براءته أمام محكمة في مليلية الخميس الماضي، بعد أن اتهمته زوجته الحاملة لنفس جنسيته بتهديدها بالقتل بعد أن غادرت المنزل للتسوق دون أخذ إذنه.

تفاصيل القضية تعود إلى منتصف ماي الماضي، عندما تقدمت الزوجة بشكوى لدى عناصر الحرس المدني، تؤكد أنها تلقت اتصالا من زوجها وهددها بالقتل، لأنها غادرت منزلها في الناظور وتوجهت إلى مليلية المحتلة للتسوق.

وذكرت الزوجة أمام قاضي التحقيق أن زوجها قال لها عبر الهاتف: “سأقتلك بمجرد عودتك إلى المغرب، لأنك خرجت بدون إذن مني”، وهو ما نفاه المتهم مؤكدا أنه لم يتلفظ بتلك الكلمات نهائيا.

وطالب المدعي العام بسجن الزوج المتهم 9 أشهر حبسا نافذا من أجل تهمة “التهديد” مع عدم الاقتراب من زوجته وحظر حمل السلاح لمدة 3 سنوات.

وأجلت المحكمة النطق بالحكم ضد المتهم، إلى حين كشف بيانات الاتصال والتأكد من صحة الاتهامات الموجهة إليه.