الحسيمة: إطلاق حملة تحسيسية لجمع الأكياس البلاستيكية من الشواطئ

 نظمت كل من جمعية شباب الريف الحسيمي لرياضة الكاياك وجمعية أزير لحماية البيئة، طيلة نهاية الاسبوع المنصرم بالشواطئ المجاورة لمدينة الحسيمة، حملة تحسيسية لجمع النفايات البلاستيكية.

وشملت هذه المبادرة، التي تندرج في إطار الحملة الوطنية “زيرو ميكا”، شواطئ (كلابونيطا) و(مقطوعة) و(ثرانتروميث) و(ماطاديرو)، و(بونتا موروبيخو)، التي تعرف خلال فصل الصيف اقبالا كبيرا من طرف السياح المغاربة والاجانب.

وشاركت في هذه الحملة التحسيسية، المنظمة تحت إشراف عمالة إقليم الحسيمة، كل من جمعية ريف المستقبل ومنظمة الكشاف المتوسطي وجمعية شباب الريف الحسيمي للغوص تحت الماء، وتميزت بجمع ما يناهز 200 كلغ من النفايات البلاستيكية، ستتم معالجتها واتلافها وفق الشروط البيئة الملائمة.وشكلت الحملة، حسب منظميها، فرصة لتحسيس رواد هذه الشواطئ باحترام البيئة والمساهمة في نظافتها وتثمين مواردها البحرية والمحافظة على التجهيزات التي تتوفر عليها.

كما شكلت الحملة مناسبة للجمعيات المهتمة بالشأن البيئي للتحسيس بخطورة استعمال الأكياس البلاستيكية وحث الساكنة على استعمال بدائل لها عامة، وخاصة عند التوجه الى الشواطئ من اجل الاستجمام، وكذا توعية رواد الشواطئ بمدى الخطورة التي تنطوي عليها الأكياس البلاستيكية بالنسبة للبيئة، وضرورة تجنب استخدام الأكياس البلاستيكية لصون صحة الإنسان وحماية المحيط الايكولوجي.ومن المتوقع أن تستمر هذه الحملة البيئية لتنظيف وتنقية الشواطئ من النفايات البلاستيكية إلى غاية شهر أكتوبر.

image.jpg