داعشيون من طنجة وتطوان يروجون لفكرهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لاستقطاب شباب جدد

الأوقات- متابعة: علمت "الأوقات" أن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع لمديرية التراب الوطني، قد ضبط عشية أمس الخميس، تسعة أشخاص منخرطين مع الفكر الداعشي، بينهم متطرفون من طنجة وتطوان.

وأفاد  بلاغ لوزارة الداخلية، أن الموقوفين أعلنوا مبايعتهم للأمير المزعوم “أبو بكر البغدادي” وانخراطهم الكلي في أجندة هذا التنظيم، مشيرا إلى أن هذه العناصر ساهمت بشكل واسع في الإشادة بالأعمال الإجرامية التي يتبناها “داعش” داخل وخارج الساحة السورية العراقية، خاصة العمليات الإرهابية التي استهدفت خلال هذا الشهر المبارك العديد من الدول.

ووفقا للبلاغ، فقد عمل المشتبهون فيهم على ربط قنوات اتصال بهذا التنظيم الإرهابي حيث دأبوا على حث المتطوعين الشباب للقتال ضمن صفوفه، كما استغلوا الفضاء الإلكتروني للحصول على خبرات عالية في مجال تصنيع المتفجرات والمواد الكيماوية وطرق استعمال مختلف أنواع الأسلحة، وأشار البلاغ إلى أنه سيتم تقديم المشتبه بهم الموقوفين أمام العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري معهم تحت إشراف النيابة العامة.