تصريحات جريئة لجنيفير لوبيز عقب توصلها برفع دعوى قضائية ضدها من قبل المغاربة

الأوقات- متابعة: أكدت مصادر أجنبية أن جينيفيز لوبيز تتعرض لمضايقات مغربية، جراء رفع المغاربة لدعوى قضائية ضدها وضد مديرها الموسيقي بتهمة إهانة الشرف وعدم احترامها للنظام العام، إذ من المتوقع أن تصل مدة إدانتها بالسجن إلى سنتين، حسب ما أفادت به  وكالة TMZ، وذلك عقب ظهورها في العرض الأخير الذي أقيمت سهرته على خشبة السويسي، ضمن فعاليات مهرجان موازين، والتي تم نقل وقائعها مباشرة وبأمانة على شاشة القناة الوطنية الثانية، ما أثار سخط المغاربة والمجتمع المدني بشتى أطيافه.

وعزت المغنية الأميركية حضورها لمهرجان موازين إلى إصرار المنتج العالمي نادر الخياط المعروف بـ"ريدوان" الذي ما فتئ يشجعها على المشاركة في مهرجان موازين الدولي.

وأكدت المغنية الأمريكية، لمنابر إعلامية أجنبية، أنها تفاجأت من رد فعل المغاربة العنيف، مؤكدة أنها لن تحضر مرة أخرى لإحياء سهرات بالمغرب، ولن تلبي أي دعوة لها لإحياء حفلات بالمغرب، وموضحة في الوقت نفسه، أن الزمن لو عاد بها إلى الوراء لتعرت تماما هي وفرقتها أمام الجمهور المغربي.

وطالب رئيس الحكومة عبد الإله بن كيران، الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري في شخص رئيسها  بالنظر في ما سماها المخالفات والتجاوزات التي قامت بها القناة العمومية الثانية ببثها سهرة تضمنت "مشاهد ذات إيحاءات جنسية مخلة بالحياء".

وأشار بنكيران في رسالة له وجهها إلى رئيس الهيأة أن "عرض هذه الواقعة على المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري من أجل النظر في المخالفات والتجاوزات واتخاذ القرارات اللازمة في حق المسؤولين عن هذا التقصير الجسيم".

وأضاف أن مسؤولي القناة والمسؤولين عن الإخراج والبث بها لم يتدخلوا للحيلولة دون وصول تلك المشاهد "المشينة" إلى الجمهور، مشيرا إلى أن بث هذه السهرة على القناة الثانية "لم يكن على الهواء مباشرة".

ووجه المجتمع المدني بشتى أطيافه رسائل استنكار إلى عبد الإله بنكيران، وطالبوه بالتدخل لوقف الاستمرار ببث سهرات مماثلة في التلفزيون الرسمي.

من جهتها نددت النقابة المهنية لمبدعي الأغنية، بالتجاوز في استعمال الحرية، وعدم احترام الفواصل الرفيعة بين حرية التعبير وحرية الإبداع ، بما يحفظ لهذا البلد كينونته وأخلاقه وثقافته وفنونه وتقاليده المرعية منذ قرون، وفق ما جاء به بيان لها.

كما طالبت النقابة، الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، بفتح تحقيق في الموضوع "لتحديد المسؤولية والمسؤولين في هذا الموضوع وتطبيق مقتضيات القانون درءً لتكرار هكذا مهازل وتجاوزات تمس صميم أخلاقنا وتربيتنا ومعتقدنا في هذا البلد الذي ظل آمنا وأمينا ومستقرا لعدة قرون بفضل دياتنا السمحة وتوجيهات أولي الأمر منا".. حسب البيان.

 مواضيع ذات صلة

سخط مغربي على المغنية الأمريكية "لوبيز"، ومطالبات بمحكامة دوزيم على بثها لحظات السهرة

 العرايشي رفض إيقاف بث سهرة "لوبيز" رغم منع الخلفي له