طنجة: ستيني يهتك عرض قاصر في الحادية عشرة من عمره

الأوقات- متابعة: تعرض طفل في 11 من عمره، لعملية اغتصاب من طرف ستيني بمدينة طنجة، وقد جرى توقيف المشتبه فيه أول أمس من طرف عناصر فرقة الأخلاق العامة التابعة  لمصلحة الولائية للشرطة القضائية بطنجة .

وأوضحت أسرة الطفل، أن المجرم الذي  تم توقيفه بمنزله الكائن بحي بنديبان، قد سبق وأن تعرض لعمليات اغتصاب من طرف نفس الشخص الستيني الذي يعمل كحارس للسوق.

وتضيف الأسرة في تصريح لها لإحدى المنابر الالكترونية، أن الطفل كان يدرس بإحدى المدارس الابتدائية، ويبيع المناديل الورقية بسوق كاساباراطا بطنجة.

وتعود فصول الواقعة إلى الشكاية التي تقدمت بها والدة الضحية، والتي تؤكد فيها تعرض ابنها لهتك عرضه بأحد المراحيض من طرف شخص ستيني، وقد عرضت الوالدة ابنها لطبيب مختص ليؤكد لها أن الطفل قد تعرض فعلا لعملية اغتصاب.

 وتشير مصادر إعلامية، إلى إن عناصر الفرقة أجرت  تحقيقاتها وباشرت أبحاثها  بناء على تلك الشكاية ، ليتم اعتقال المشتبه فيه وقامت  بوضعه تحت الحراسة النظرية بولاية امن طنجة في افق تعميق البحث معه قبل إحالته على النيابة العامة.