لوموند: غياب العدالة الاجتماعية في شمال المغرب يدفع بالشباب الالتحاق بتنظيمات متطرفة

 كتبت صحيفة « لوموند » الفرنسية أن غياب العدالة الاجتماعية في العديد من دول العالم هو الذي يدفع بالشباب للالتحاق بالتيارات المتطرفة. 

وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى أن هذه الحقيقة يجب أن تدفع بحكومات الدول إلى التساؤل حو السياسات الاجتماعية التي قدمتها للشباب »، مضيفة أن التحليلات السوسيولوجية لظاهرة التطرف والجهاد لم تعد تجدي نفعا لتفسير تنامي ظاهرة التطرف.

واعتبرت الصحيفة الفرنسية أن التهميش الاجتماعي وغياب العدالة هما العالمين الأساسيين اللذان يدفعان بالرجال والنساء إلى الانتقام من المجتمع بسبب غياب العدالة وتفشي الظلم، حسب وصفها.