السكن الاقتصادي بطنجة متدبدب

الاوقات- غزلان الحوزي: استطاع قطاع السكن الاقتصادي بطنجة في السنوات الأخيرة أن يحافظ على رأس قائمة الشرائح العقارية الأخرى وكذلك على الصدارة منذ سنة 2012 فيما يخص تراخيص البناء الممنوحة لمشاريع السكن الاجتماعي على مستوى الصعيد الوطني.

تنشأ سنويا حوالي 10.000إقامة سكنية،  حيث وصل معدل المبيعات سنة 2014 أوجه بمتوسط بلغ 4.400 وحدة سكنية وحسب رئيس جمعية اتحاد المنعشين العقاريين عيسى بن يعقوب " فإن السكن الاقتصادي يساهم في التخفيف من ألازمة التي لا تزال تعاني من وطأتها قطاعات عقارية أخرى".

وأكد السيد بن يعقوب أنه على الرغم من انخفاض المبيعات منذ سنة 2015 فإن قطاع السكن  الاقتصادي المحدد بقيمة 25 مليون سنتيمبطنجةلازال يحقق نصف المبيعات من الإنتاج الإجمالي، أي أنه يسمح بتغطية مجمل حاجيات المدينة فيما يتعلق بالسكن.

وأشار كذلك إلى الدينامية التي أطلقت سنة 2010 بتنفيذ خطة إنعاش السكن الاجتماعي 2010 2020 والتي شجعت كبار المجموعات العقارية إلى جانب البورصة إلى الاستثمار في هذا القطاع الذي خلق منافسة لعبت دورا هاما في ما يخص جودة البنايات، وهو قطاع يهم بالخصوص المغاربة القاطنين بالخارج و سكان المدن المغربية الأخرى الذين يرغبون في اقتناء إقامات سكنية ثانية بمدينة طنجة والمتواجدة عموما بضواحي طنجةالبالية، مسنانة وفي طريق الرباط وتطوان.

وفي الأخير تفيد الإحصائيات أنه تم عقد 94 معاهدة بين الدولة و منعشي القطاع العقاري منذ سنة 2010 من أجل توفير 135.000 سكن اجتماعي بطنجة الكبرى.

image.jpg