الحلقة الرابعة: خبايا بارونات المخدرات بالشمال

 "خبايا بارونات المخدرات بالشمال" هو مسلسل تنشره "الأوقات" من خلال حلقات تسلط الضوء، على الطرق الجهنمية التي تستعمل في تهريب الحشيش، نحو الضفة الاخرى والاغتناء السريع بطرق غير مشروعة، وأساليب تصفية الحسابات بين بارونات المخدرات، ويلقي نظرة على الماضي والحاضر لمحاولة معرفة مستقبل مخدر الشيرا بالمملكة.

جولة على متن قارب ترفيهي كادت تنهي حياة المدعو "المنشار" بعدد تهديده من طرف "بزناس" مشهور بمدينة البوغاز بالتصفية الجسدية وإغراقه في البحر إن لم يرد مبلغ مالي كبير لأصحابه يقدر بمائات الملايين تم حجزه داخل منزله سنة 2011 من طرف الكورونيل ماجور "عبد الله الدشري" الذي هو ليس إلا قائد القيادة الجهوية للدرك الملكي بطنجة في ذاك الوقت.

حيث تعرض "المنشار" لتهديد بالقتل على الطريقة التي قتل بها بارون المخدرات السبتاوي "محمد الطيب الوزاني" الحامل للجنسية الاسبانية الى جانب الجنسية المغربية، الملقب "نيني" في عرض المتوسط بالقرب من شاطىء "مارينا سمير" في غشت 2014، ويقال ان البارون "نيني" قتل و رميت جثته الى عمق البحر.

اللافت، أنه من بين ركاب القارب الترفيهي تلميذ سابق في المدرسة الأميريكية بطنجة "American School of Tangier"، وحسب مصدر مقرب، فان التلميذ السابق هو الذي نصب الكمين ل "المنشار" قصد إركابه على متن القارب، وأضاف نفس المصدر، أن هؤلاء الأشخاص الثلاثة بمثابة الشجرة التي تخفي الغابة، من وراءهم كبار المهربين المتخصصين في تبيض أموال المخدرات، ويتحكمون في اقتصاد عروس الشمال. 

قارب ترفيهي 

قارب ترفيهي