نداء الى كل المغاربة، و تحذير من احتمال وقوع هجمة ارهابية على المغرب

 نداء الى كل المواطنين المغاربة قصد التعاون مع المصالح الأمنية في كشف طلاسيم الارهابيين و المتعاونين معهم داخل و خارج التراب الوطني، بعد الاعتداءات الإرهابية على تونس التي ذهب ضحيتها 12 عنصر من الحرس الرئاسي، وذلك من أجل تفادي أية هجمة مرتقبة من المنتحرين و المتفجرين التابعين لداعش على المغرب، نص النداء: 

*أيها المواطنين و المواطنات هناك تهديدا إرهابيا يستهدف المغرب و هذا يعود إلى تزايد المغاربة في صفوف تنظيم داعش حيث يتواجد به أزيد من 1222 مغربيا سواء بسوريا أو العراق ناهيك عن الأوربيين من أصل مغربي ليصل العدد إلى مابين 1500 و2000. و من بين أولئك أكثر من 200 منهم لقوا حتفهم و128 منهم عادوا إلى المغرب وألقي عليهم القبض والتحقيق معهم. وأوضح الوزير أن ما يزيد من خطورة التهديدات أن هناك مغاربة قياديون بهذه التنظيمات ولا يخفون نيتهم القيام بعمليات إرهابية بالمغرب وأن ذلك هدفهم، إضافة إلى أن تواجد أوربيين من أصل مغربي يقلق المصالح الأمنية لأن أولئك قد يدخلون التراب الوطني بدون تأشيرة وتصعب مراقبتهم، ناهيك عن وجود مجندين مغاربة مستعدين للقيام بعمليات انتحارية.
و تمت بلورة استراتيجية لحماية البلاد من أثار الارهاب، وأعطيت الأهمية للعمل الاستخباراتي والتنسيق بين المصالح المتداخلة في الميدان محليا وخارج التراب الوطني.
*ونرجوا من الجميع أن يصرح إلى الشرطة القضائية بأي شخص مشكوك فيه أو يرسل رسالة لنا موضحا فيها جميع المعلومات °
المكان …الزمان …. الوصف …،….° لأن ذلك سيضمن لنا سلامتكم و سلامة أرض الوطن.
image.jpg