رقم آخر من الضحايا، ينضاف للائحة الغرقى بشاطئ أشقار

الأوقات- متابعة: ورغم كونه يحصد العديد من الضحايا كل سنة، إلا أن محبيه مرتاديه لا يملكون قرار الفراق. مرتادوا شاطئ أشقار بمدينة البوغاز يتزايدون يوما عن يوم، ورغم خطورة شاطئه ومياهه البحرية التي تجرف الضحايا دون سابق إنذار، إلا أن جمهور البوغاز لا يزالون يترددون إليه بكل وفاء وانضباط.

رقم آخر ينضاف للائحة الضحايا الطويلة، فقد تمكنت تيارات البحر من أن تجرف شابا بقوة، أمس الأحد، ليلقى حتفه غرقا وسط مياه البحر، ورغم محاولة بعض المصطافين من إنقاذ حياة هذا الشخص، إلا أن كل المحاولات باءت بالفشل، حينما تمكن البحر من ابتلاعه وإلقاءه إليهم جثة هامدة لا حراك بها.

وقد تم نقل جثمان الضحية مباشرة إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بطنجة، في انتظار أن تتسلمه أسرته وعائلته.