فريق سموحة مسافر للقاء المغرب التطواني رغم قلة لاعبيه

الأوقات- متابعة: قرر فريق سموحة أن يغادر أرضه اليوم الأربعاء متجها إلى المغرب، لمواجهة فريق المغرب التطواني، فى الجولة الخامسة بدور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا، المقرر لها الأحد، وذلك بـ17 لاعبا فقط منهم 3 حراس مرمى أي أن الفريق سيخوض اللقاء بـ14 لاعبا فقط.

ويعاني سموحة من النقص العددي بسبب عدم قيد اللاعبين الجدد إفريقيا، مثل خالد قمر الذي شارك مع الزمالك في الكونفدرالية، بالإضافة إلى محمود السيد واسلام محارب اللذان تم ضمهم لسموحة بعد غلق باب القيد الأفريقي.

وتضيف مصادر إعلامية ان أحمد فوزي، الظهير الأيمن لسموحة، قد أصيب هو الآخر في حادث سير أثناء توجهه إلى مطار القاهرة لمرافقة فريقه خلال رحلته إلى المغرب لمواجهة المغرب التطواني بمباريات دوري المجموعات لبطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، مما منعه من السفر للمشاركة في المباراة

وكان سموحة حول تأخره بهدفين إلى فوز بثلاثية على التطواني في اللقاء الذي جمعهما في الاسكندرية، ضمن الجولة الأولى لدور المجموعات.